هل بالفعل سيتم ترحيل اللاجئين الجدد في ألمانيا إلى غانا و رواندا؟

0

في عطلة نهاية الأسبوع دعا نائب المجموعة البرلمانية للاتحاد ينس سبان (CDU) جلب جميع اللاجئين الجدد

“الذين يصلون إلى الاتحاد الأوروبي بشكل غير مصرّح به” إلى غانا أو رواندا أو دول أوروبا الشرقية

غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي مثل جورجيا أو مولدوفا.

وأضاف ينس سبان في خطابه: “إذا استمررنا بإرسال اللاجئين الغير شرعيين إلى دولة ثالثة آمنة خارج الاتحاد الأوروبي

خلال 48 ساعة لمدة أربعة أو ستة أو ثمانية أسابيع فإن أرقام اللاجئين لدينا ستنخفض بشكل كبير”.

يعد اقتراح الدولة الثالثة جوهر مفهوم الهجرة في مسودة البرنامج الأساسي الجديد CDU.

وأوضح سبان أن الهدف من ذلك تخفيف الضغط عن ألمانيا وحصول اللاجئين على إجراءات اللجوء هناك والبقاء آمنين إذا تم منحهم حق الحماية”.

وأضاف سبان: “ربما تكون دولة رواندا مستعدة للقيام بذلك وربما غانا أيضًا. وينبغي لنا أيضًا أن نتحدث مع دول أوروبا الشرقية مثل جورجيا ومولدوفا

وأضاف السياسي أن اتفاقية جنيف للاجئين لا تنص على أن الحماية من الاضطهاد في زمن الحرب يجب أن تُمنح في الاتحاد الأوروبي نفسه:

“إذا ضمنا أن أولئك الذين يتعرضون للاضطهاد لديهم مأوى آمن، ويتم الاعتناء بهم جيدًا ويمكنهم العيش دون خوف، فعندئذٍ فإنه يتم تحقيق الهدف الأسمى من اتفاقية اللاجئين.

كما أضاف سبان: “أنه إذا طبق هذا القرار فلن يدفع الناس بعد الآن للمهربين ولن يستمروا في السير على هذا الطريق الخطير وبالتالي سينتهي هذا الموت الرهيب

بالإضافة إلى ذلك، تابع سبان، سيكون لدى ألمانيا بعد ذلك “القوة والمساحة والموارد اللازمة

لاستيعاب أولئك الذين يحتاجون حقًا إلى حمايتنا لذلك أعتقد أن تطبيق هذا القرار هو أمر إنساني”.

المصدر: موقع فوكس اضغط هنا.

اترك رد