هجوم دموي في ألمانيا والشاهد طفل صغير

0

في مساء يوم السبت حدث هجوم دموي مروّع من قبل شخص مجهول في شقة في دورستن (منطقة الرور) في ألمانيا..

هجوم دموي أمام طفل صغير في ألمانيا

حصل هذا الهجوم الدموي في مساء يوم السبت حيث اقتحم رجل منزل امرأة تبلغ من العمر 42 عاماً حاملاً بيده سكين وتهجّم على المرأة وطعنها عدة طعنات أمام طفلها الصغير.

ولحسن الحظ لقد تمكنت المرأة المصابة من الهروب من هذا الرجل إلى الشارع ولكنها كانت ملطخة بالدماء وذلك بسبب الإصابات التي تعرضت لها.

ولقد تم استدعاء رجال الشرطة من قبل أحد الشاهدين على هذا الهجوم المرعب للقبض على المجرم الخطير.

وحسب ما ذكرت الشرطة أن هذا المجرم يبلغ من العمر 43 عاماً.

إضافة إلى ذلك تم استدعاء فريق الطوارئ لتقديم الإسعافات الأولية للمصابة .

وسرعان ما جاء رجال الشرطة وألقوا القبض على هذا الرجل أمام المبنى وتم نقل المصابة إلى أقرب مشفى.

حيث إن المصابة خضعت مباشرة إلى عملية جراحية ولحسن الحظ حالتها الصحية لم تكن حرجة .

وأخذ  أحد رجال الشرطة الطفل الصغير إلى مكان آمن ليوفر له الراحة والأمان.

كما أنه في ليلة يوم الأحد قام ضباط من مكتب الشرطة الجنائية في منطقة ريكلينغهاوزن والتحقيق التقني الجنائي بزيارة مسرح الجريمة في دورستن باركينبيرج للحصول على بعض الأدلة.

وبعد ظهر يوم الإثنين لم تقدم الشرطة إلا بعض التفاصيل حول هذا الهجوم الدموي.

ومن ناحية أخرى لم يتبين بعد ما الصلة التي تربط بين هذا المجرم الخطير والمرأة.

المصدر : صحيفة Derwesten اضغط هنا.

للاطلاع على أهم الأخبار والمستجدات تابع صفحتنا الرسمية على تطبيق فيسبوك.

اترك رد