قرار شديد الأهمية من الحكومة الألمانية بشأن نقل لاجئين جدد من بلادهم إلى ألمانيا

0

بينما تناقش ألمانيا الهجرة غير المنضبطة لطالبي اللجوء ، تعمل الحكومة الفيدرالية أيضًا على تسوية قانونية للاجئين ، والتي نادرًا ما يتم الإبلاغ عنها.

في هذا السياق أمرت وزيرة الداخلية الفيدرالية نانسي فاسر بقبول ما مجموعه 6500 لاجئ

يجب نقلهم عبر الطائرات مباشرة من بلدانهم الأصلية إلى ألمانيا.

وكتبت الوزارة في بيان في 15 من شباط الماضي أن الأشخاص الذين سيتم قبولهم هم على وجه الخصوص أفغان

وسوريون وعراقيون وسودانيون وصوماليون ويمنيون.

هؤلاء هم الأشخاص الذين “تم الاعتراف بهم كلاجئين في عملية إعادة التوطين من بلادهم التي تواجه أزمات” من قبل الأمم المتحدة

نقصد “بإعادة التوطين”  نقل اللاجئين من مناطق الأزمات إلى ألمانيا.

هؤلاء اللاجئون والمقرر أن لا يتجاوز عددهم 6500 شخص لا يخضعون لإجراءات اللجوء ، ويتم منحهم حق الإقامة دون مزيد من اللغط.

وكما نعلم أن وزير داخلية الولايات الفيدرالية اتخذ قرار المشاركة في إعادة التوطين في عام 2011

في ذلك الحين لم يُقبل سوى عدد قليل من اللاجئين.

لكن مع تغيّر الحكومة تضاعف عددهم من 1467 في عام 2020 إلى 5946 في عام 2021 وفي هذا العام ، من المفترض أن يصل العدد إلى 6500.

منذ بداية عام 2017 وحتى نهاية عام 2022 ، تم قبول ما مجموعه 19836 لاجئًا معاد توطينهم.

ودفعت الحكومة الفيدرالية جراء ذلك 76.4 مليون يورو مقابل النقل والاستقبال الأولي وتوفير مستلزماتهم.

المصدر: موقع بيلد اضغط هنا.

للاطلاع على أهم الأخبار والمستجدات تابع صفحتنا الرسمية على تطبيق فيسبوك نقل اللاجئين إلى ألمانيا

اترك رد