قانون هجرة في ألمانيا من خلاله سيتمكن 75 ألف شخص من الهجرة لألمانيا

0

نظراً لافتقار ألمانيا بالأيدي العاملة وأصحاب المهن اليدوية , تقدم الحكومة الفيدرالية الآن مشروع قانون بشأن هجرة العمال من دول العالم الثالث.

والمقرر أن يضمن في هجرة وتأمين فرص عمل ل 75000 عامل إضافي من دول خارج الاتحاد الأوروبي.

مشروع قانون هجرة العمال إلى ألمانيا

أقرّ مجلس الوزراء الفيدرالي اليوم مشروع قانون جديد يخص هجرة العمال المهرة من دول العالم الثالث.

في هذه السياق قالت وزيرة الداخلية الفيدرالية عند تقديم مسودة هذا المشروع: “نريد أن يتمكن العمال المهرة من القدوم إلى ألمانيا بسرعة كبيرة.

وذلك لافتقارنا الشديد إلى مئات الآلاف من العمال المهرة في قطاعات مختلفة مثل التمريض والحرف اليدوية وتكنولوجيا المعلومات”.

كما أن الغرض الأساسي من هذا القانون الجديد هو تسهيل هجرة خريجي الجامعات والمتخصصين الحاصلين على مؤهلات مهنية معترف بها.

وفي بيان صدر عن وزير العمل الفيدرالي صرّح أنه عند تطبيق هذا القانون سيضمن دخول 75000 مهاجر من مواطني الدول الثالثة.

والذين لديهم ميزة أكثر من غيرهم بفرصة لم شمل أفراد الأسرة بصورة أسهل , حيث سيتم تيسير طلباتهم بزمن قياسي بشكل مختلف عن غيرهم من المهاجرين الأخرين.

ومن الميزات الأخرى لهذا القرار أنه سيتم الاعتراف بالخبرة المهنية المكتسبة في خارج ألمانيا على عكس ما كان في الماضي.

نظام النقاط للعمال المهاجرين

يقدم مشروع القانون استقطاب العمال أيضًا نظام النقاط ، والذي بموجبه يمكن للعمال المهاجرون من خارج الاتحاد الأوروبي

والذين أكملوا عامين من التدريب في بلدهم الأصلي ويمكنهم إثبات معرفة كافية باللغة الألمانية

القدوم إلى ألمانيا بشكل رسمي لمدة عام كامل بغية تأمين وظيفة.

ولتحقيق هذا الشرط يجب تحقيق ست نقاط على الأقل من هذا النظام وفقًا لمعايير معينة.

على سبيل المثال ثلاث سنوات من الخبرة المهنية في خارج ألمانيا تساوي ثلاث نقاط في هذا النظام.

ومهارات اللغة الألمانية الجيدة على سبيل المثال المستوى B2 تعطي ثلاث نقاط وكون العمر أقل من 35 عاماً يكسبك نقطتين أيضاً.

وكبديل لمعرفة اللغة الألمانية قد يكون من الكافي إثبات معرفتك باللغة الإنجليزية ولكن على مستوى جيد جدًا.

من جهة أخرى صرّح معهد سوق العمل والبحوث المهنية أن ألمانيا ستحتاج إلى هجرة سنوية تبلغ 400 ألف عامل

للتعويض عن التدهور الديموغرافي الذي تشهده ألمانيا في نقص أعداد الشباب.

المصدر: taz اضغط هنا.

للاطلاع على أهم الاخبار والمستجدات تابع صفحتنا على فيسبوك

اترك رد