قانون جديد بالغ الأهمية للمعلمات المسلمات في برلين سيسعد الكثيرين

0

بعد مضي أكثر من 18 عاماً من حظر ارتداء الحجاب من قبل المعلمات في برلين سيسمح بارتدائه من جديد دون الحاجة لشعور بعدم الأمان.

المعلمات المسلمات في مدينة برلين

ينص قانون الحياد الديني في ألمانيا والمعمول به منذ عام 2005 على إلزام موظفي الخدمة المدنية في برلين

بمنع ارتداء ملابس ورموز دينية بما في ذلك المعلمات في المدارس.

إلا أن بعد مرور فترة من الزمن تبين أن هذا التحفظ الكبير على منع المدرسات من ارتداء الحجاب يشكل تناقضاً وانتهاكاً للحرية الدينية التي يكفلها الدستور الألماني.

لذلك الآن وبموجب قرار من مجلس الشيوخ أُعلن فيه أن إدارة كافة المدارس في ولاية برلين

ستبتعد عن تطبيق قانون الحياد الديني كما في السابق.

مما سيسمح للمعلمات في الفصل بارتداء الحجاب أثناء مزاولة مهنتهم بشكل طبيعي.

لكن هناك تحفظات على حظره فقط في حالات فردية مبررة ، على سبيل المثال إذا كان السلام المدرسي معرضًا للخطر نتيجة ذلك.

وبالفعل إذا أدى ارتداء الحجاب لحدوث قلق في المدرسة ، فيجب إشراك مفتشيه المدرسة الإقليمية

من أجل التحقق مما إذا كان سلوك المعلمات قد تسبب على وجه التحديد في الإخلال بسلام المدرسة أو تعريض الدولة للخطر.

إذا كانت الإجابة “نعم” فإن إدارة التفتيش هي التي ستقرر ما إذا كانت ستتخذ إجراء يناسب الحالة العامة.

لكن على ما يبدو أن إدارة التعليم لا تتوقع أي مشاكل مع هذا القرار الجديد

حيث أظهرت تجارب الولايات الفيدرالية الأخرى أن ارتداء الملابس الدينية لم يؤد إلى صراعات في المدارس.

المصدر: موقع rbb24 اضغط هنا.

للاطلاع على أهم الاخبار والمستجدات تابع صفحتنا على فيسبوك المعلمات المسلمات في برلين

اترك رد