في ألمانيا أهدتهم جارتهم تكاليف الحجة لكن الجوب سنتر كان له رأي آخر وطالبهم بأكثر من 22 ألف يورو

0

لا يُسمح لأي شخص مدعوم من مركز العمل ويتلقى أموال المواطن بقبول سوى كمية محدودة من الهدايا النقدية يتعين على عائلة في برلين الآن تسديد الأموال لأنها تلقت 62250 يورو من أحد الجيران بزعم أنها لأداء فريضة الحج في مكة.

وأمرت المحكمة الاجتماعية لولاية برلين وبراندنبورغ الأسرة بسداد مبلغ 22600 يورو لمركز العمل وهي المزايا التي حصل عليها الزوجان وطفلهما في الفترة من يونيو 2018 إلى ديسمبر 2019.

وفقًا للمحكمة لم يكن لدى مركز العمل في البداية أي فكرة عن الهدية المالية و تم اكتشاف المبلغ جراء التحقيق في الاحتيال ضد الزوجين.

نظرًا لأن هدية الجار كانت أعلى بكثير من مبلغ الهدية القانوني البالغ 16500 يورو فقد طالب مركز العمل بسداد المزايا.

ورفعت الأسرة دعوى قضائية بحجة أنها كانت دفعة لغرض محدد و حصلوا على المال كشكر عبى رعاية جارتهم التي تحتاج إلى رعاية التي أرادت أرادت أن تمكنهم من تحقيق رغبتهم الطويلة في السفر إلى مكة.

وبلغت تكلفة الحج الذي قام به أفراد الأسرة الخمسة حوالي 55600 يورو.

المصدر : صحيفة بيلد الألمانية اضغط هنا

اترك رد