عنصرية في ألمانيا تطال الأجانب في منطقة سياحية

0

يعد منتجع كامبين للعطلات الواقع على جزيرة سيلت في بحر الشمال نقطة جذب لمن يسمون بالأثرياء والمشاهير خاصة في عيد العنصرة.

لكن قام مجموعة من المصطافين الشباب بنشر شعارات يمينية متطرفة في مقطع فيديو تم حذفه منذ ذلك الحين من منصة X.

ونشرت الفيديو سائحة من سيلت كانت تحتفل مع أصدقائها في نادي “بوني” الشهير في كامبن.

صورت المجموعة وهم يغنون أغنية التسعينيات “L’amour toujours” لجيجي داجوستينوس. وقد أساء المتطرفون اليمينيون استخدام اللحن الجذاب المتمثل في عبارة “ألمانيا للألمان، والأجانب خارجاً ” .

حتى أن أحد الرجال في المجموعة أدى تحية هتلر وشكل بيده الأخرى أيضًا شارب هتلر.

وشارك العديد من المشاهير الفيديو مثل السياسية سوسن شبلي (45 عامًا، الحزب الاشتراكي الديمقراطي) والمذيع ميشيل عبد الله (43 عامًا)

رد نادي “Pony” الآن على الفيديو في قصته على Instagram : “نحن مصدومون للغاية ونبعد أنفسنا عن العنصرية والتمييز كل ضيف بغض النظر عن العرق مرحب به هنا”.

المصدر : موقع تاغ 24 الألماني اضغط هنا

اترك رد