سجناء أجانب في مدينة ألمانية يقطّعون أيديهم احتجاجاً لفظاعة ما يتعرضون له

0

حدث احتجاج للسجناء في برلين في الوحدة السادسة من سجن Tegel حيث قام عددٌ من السجناء بالاحتجاج عن طريق تصوير مقطع فيديو ونشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

تفاصيل عن سبب احتجاج السجناء في برلين

يظهر في الفيديو ثلاثة سجناء من جنسيات مختلفة في ألمانيا ممسكين بشفرات الحلاقة ويقومون بفتح ساعديهم والدم يقطر منهم.

وبعدما ظهر أحد السجناء في مقابلة مع صحيفة تاغشبيجل صرّح أن ما قاموا به مجرد وسيلة للفت النظر إليهم

وجعل أصواتهم مسموعة حيث قال: ما نتعرض له نحن السجناء الأجانب من تمييز وقمع لا يحتمل على الإطلاق.

وأكمل: يتعرض السجناء الأجانب هنا للتمييز من قبل عناصر الشرطة والمسؤولين في السجن لدرجة أننا لا نحصل على فرصة عمل وإذا حصلنا فنحصل على عمل سيئ للغاية.

حتى أن السجناء ليسوا مستعدين للإفراج عنهم صديقي تمّ الإفراج عنه حديثاً ونام بالقرب من بوابة السجن

لأنه لم يكن يعرف إلى أين يذهب وعلى الرغم من ذلك فإنه لم يتلق أي مساعدة.

ومن الناحية الطبية أيضاً فإنه يتم تجاهل أوامر الطبيب من قبل موظفي السجن والضباط فيما يخص رعايتنا.

حتى أنه لا يتم الالتزام بقرارات المحاكم وقانون السجون في برلين كما يتم استجوابنا ومحاكمتنا دون أن يكون لدينا الحق في أن يكون لدينا مترجم ليسعنا فهم ما يحدث.

وفي الختام لا يمكننا الشكوى من المعاملة السيئة والتمييز العنصري فالشكاوى الإدارية التي تخصنا يتم تجاهلها والتخلص منها.

لذلك كان هذا الفعل الذي صدر مني ومن زملائي فرصتنا الوحيدة للدفاع عن أنفسنا وتحصيل أبسط حقوقنا.

المصدر: tagesspiegel اضغط هنا.

للاطلاع على أهمّ الاخبار والمستجدات تابع صفحتنا على فيسبوك.

اترك رد