ستشهد ألمانيا في الأيام القادمة تغيرات كبيرة بأسعار الكهرباء والغاز.. إليك ما هي أحدث التغيرات..

0

بسبب ارتفاع ضريبة ثاني أكسيد الكربون (من 30 إلى 45 يورو للطن) وفقدان الدعم الحكومي لرسوم شبكات الكهرباء

فمن المتوقع أن تصبح الطاقة باهظة الثمن في عام 2024. 

كما سيختفي تخفيض ضريبة القيمة المضافة على الغاز وتدفئة المناطق في الأول من مارس ثم سيتم تطبيق معدل الضريبة البالغ 19 بالمائة مرة أخرى.

وتتوقع وكالة الشبكة الفيدرالية أن تظل أسعار الكهرباء في ألمانيا مرتفعة. 

وكما صرح رئيس وكالة الشبكة الفيدرالية كلاوس مولر لصحيفة “راينيش بوست” إنه حتى لو انخفضت أسعار الجملة مقارنة بالزيادة الكبيرة في عام 2022 فإن مستوى الأسعار يظل “أعلى مما كان عليه قبل الحرب العدوانية الروسية”

ويتنبأ قائلاً: “لن يتغير شيء بهذه السرعة”.

حيث يفترض كلاوس مولر أن الأسرة المكونة من أربعة أشخاص سيتعين عليها دفع حوالي 120 يورو إضافية كرسوم الشبكة في عام 2024.

 حيث تمثل رسوم الشبكة خمس فاتورة الكهرباء.

وتفترض بوابة المقارنة Check24 مبلغاً أعلى ومع استهلاك سنوي من الكهرباء يصل إلى 5000 كيلوواط/ساعة

أي ما يعادل استهلاك أسرة مكونة من أربعة أفراد فمن المتوقع أن تصل التكاليف السنوية الإضافية إلى 163 يورو.

وعندما يتعلق الأمر بتكاليف الغاز تتوقع Check24 تكاليف إضافية تبلغ 370 يورو سنوياً لعام 2024 مع استهلاك 20 ألف كيلووات/ساعة. 

وسيكون ذلك أكثر بنسبة 17 بالمائة وهنا الدافع الأعلى للسعر هو زيادة ضريبة القيمة المضافة إلى 19 بالمائة.

وتوصي مراكز استشارات المستهلك وبوابات المقارنة مثل Check24 وVerivox بمقارنة العروض الخاصة بتعريفات الغاز والكهرباء.

وإذا لزم الأمر تبديل مقدمي الخدمة من أجل توفير المزيد من المال.

المصدر: صحيفة Derwesten اضغط هنا.

اترك رد