دعم الحكومة الألمانية للسوريين المتضررين من الزلزال

0

وقع زلزال مدمر قبل أسبوعين في المنطقة الحدودية بين تركيا وسوريا ونجم عنه أكثر من 45000 ضحية إضافة لإصابة عشرات الآلاف.

الحكومة الألمانية تقدم المساعدة للمنطقة الشمالية في سوريا

نظراً لقلة المساعدات التي وصلت لشمال الأراضي السورية وعدت الحكومة الألمانية ضحايا الزلزال في شمال سوريا

بمساعدات إضافية بقيمة 22 مليون يورو كما أعلنت عن تقديمها للمزيد من المساعدات الإنسانية للمتضررين في المنطقة.

وفي هذا السياق قالت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بربوك: لن نترك المتضررين الضعفاء لوحدهم هناك وسط هذه الكارثة الإنسانية.

فالأمر يتعلق بالأمهات والأطفال وكبار السن الذين عانوا من ويلات الحرب لأكثر من عشر سنوات.

وكان يتعين عليهم الفرار عدّة مرات والآن هم في حداد على أحبائهم تحت الأنقاض.

وأكملت: إنهم يفتقرون إلى الضروريات الأساسية للبقاء على قيد الحياة كسقف فوق رؤوسهم يؤويهم ومياه شرب نظيفة وشيء يأكلونه وأدوية للمرضى.

لهذا السبب قررنا زيادة مساعدتنا للمنطقة مرة أخرى بأكثر من 22 مليون يورو.

وأكملت وزير الخارجية أن الأموال ستذهب بشكلٍ خاص إلى المنظمات الموثوقة في المنطقة على سبيل المثال Welthungerhilfe و Malteser و Caritas و Save the Children.

وإجمالاً فإن ألمانيا تدعم سكان سوريا المتضررين من الزلزال بحوالي 50 مليون يورو.

وبفضل ذلك استطعنا تزويد حوالي 60 ألف شخص بالمياه ونحو 13 ألف من ضحايا الزلزال بالخيام للمبيت فيها.

إلا أن رغم ذلك هنالك ما يقارب 40 ألف أسرة مشردة حتى الأن.

ويحذر منسق في الأمم المتحدة من أنه إذا لم يتحقق التمويل اللازم الذي تقدره الأمم المتحدة بـ400 مليون دولار لسورية لوحدها

فالمساعدات لهذه الدولة المنكوبة لن تجدي نفعاً بشكل ملموس على أرض الواقع.

المصدر: صحيفة tagesschau اضغط هنا.

للاطلاع على أهمّ الاخبار والمستجدات تابع صفحتنا الرسمية على فيسبوك.

دعم الحكومة الألمانية للسوريين دعم الحكومة الألمانية للسوريين

اترك رد