الوصول لهوية عدة أشخاص عنصريين غنّوا “ألمانيا للألمان، اخرجوا الأجانب!”

0

في بلدة كامبن الجميلة في سيلت احتفل بعض الأثرياء في النادي العصري الشهير “بوني” ورددوا شعارات يمينية مت طرفة على أنغام أغنية.

في مقطع فيديو تم حذفه كان معظم الشباب يرتدون قمصانًا بيضاء وسترات محبوكة فوق أكتافهم وهم يغنون: “ألمانيا للألمان، اخرجوا الأجانب!”.

نشر أحد المستخدمين لقطات شاشة على Instagram وطلب تسمية الأشخاص ولم يستغرق الأمر وقتًا طويلاً قبل أن يحصل على أسمائهم جميعًا وقد تم بالفعل اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم.

وكتب شاب بالغ من العمر 28 عاماً في قصة على موقع إنستغرام حول حادث عيد العنصرة: “مثل معظمكم شعرت بالفزع عندما رأيت مقطع الفيديو من سيلت الذي يحمل شعارات معادية للأجانب على شبكات التواصل الاجتماعي وبصرف النظر عن محتوى الفيديو البغيض فقد شعرت بالصدمة والألم وخيبة الأمل عندما رأيت أن أحد الأشخاص الموجودين في الفيديو كان يعمل معي”.

المصدر : موقع تاغ 24 الألماني اضغط هنا

اترك رد