” اخلعوا الحجاب و اخرجوا أيها الأجانب اللعينون ”.. فتاة سورية تتحدث لصحيفة ألمانية عن عنصري هاجمها..!

0

شيماء أ. (16 سنة) من سوريا تعيش في برلين قدمت إلى ألمانيا عام 2012، عبر عمتها المقيمة، ثم لحق بها باقي أفراد عائلتها عام 2015، وتذهب حالياً للمدرسة الثانوية العليا. تعرضت لإعتداء عنصري في حي “مارتساهن” الشعبي، في العاصمة برلين.
تقول اللاجئة لصحيفة بيلد الألمانية : “هاجمني شخص غريب هناك بزجاجة بيرة لأنني كنت أرتدي الحجاب”.
يوم الجمعة ، 8 فبراير 2019 ، كانت الطالبة شيماء في طريقها إلى منزلها مع صديقتها تفاجئو برجل سمين يبلغ من العمر 25 سنة. وصاح بالفتاتين ” أيها الأجانب اللعينون اخلعوا الحجاب واخرجوا من بلدي”
وعندما حاولت الفتاة الاتصال ورفعت هاتفها قام المهاجم برميه على الأرض، ومن ثم انهال عليها بالضرب بيده، وبقبضة يده، ثم ضربها بزجاجة بيرة على رأسها مما أفقدها وعيها . وتم نقلها إلى المستشفى حيث تسبب لها بارتجاج دماغي . قدم والدها شكوى إلى الشرطة.
وقالت شيماء في تعقيبها عن الحادث للصحيفة : “شعرت دائماً بالأمان في ألمانيا ، رغم أنني كنت أهين في كثير من الأحيان بسبب الحجاب. لكن هذا كان سيئًا حقًا” وأضافت أنها لاتشعر بالراحة الآن في العيش بهذا الحي.
المصدر: صحيفة بيلد الألمانية اضغط هنا

اترك رد