اتخذت وزيرة الداخلية الألمانية هذا القرار الجديد للحد من تدفق اللاجئين

0

نظراً لما تشهده ألمانيا من تدفق هائل للاجئين , فإن وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيسر

تعتزم القيام بهذا القرار للحد من الهجرة الغير شرعية على الحدود الأوروبية.

حماية الحدود الألمانية من تدفق اللاجئين

ظهرت وزيرة الخارجية الألمانية في برلين مساء أمس لتعبر عن قلقها من هذا التفاقم في ازدياد اعداد المهاجرين الغير شرعيين.

وفي حديثها قالت أن من المثير للقلق أن في عام 2022 كانت نسبة الواصلين إلى أوروبا بطريقة غير شرعية هي الأعلى منذ عام 2016.

والنسبة الأكبر منهم كانت وجهتهم الرئيسية هي ألمانيا مما أدى لزيادة صعوبة الإقامة بمختلف الولايات والبلديات الفيدرالية.

وبحسب قولها أنه إلى الأن لا يوجد مؤشر لانخفاض الهجرة الغير شرعية في وسط وغرب أوروبا.

لذلك وفي رسالة وجهتها لمفوضية الاتحاد الأوروبي بينت فيها أنها مضطرة إلى إصدار أوامر بمراقبة الحدود الداخلية

لمدة ستة أشهر إضافية على الطريق الرئيسي للهجرة غير النظامية في ألمانيا (الحدود البرية الألمانية النمساوية) وذلك اعتبارًا من 12 مايو.

وأكدت في رسالتها الإلكترونية إلى المفوضية أنها تدعم الجهود المشتركة على المستوى الأوروبي

لفعل كل ما هو ضروري لمواصلة الحفاظ على منطقة شنغن الخالية من الحدود.

والمقصود بمنطقة شنغن هي المنطقة التي تضم 26 دولة أوروبية , و لا تحتاج الحدود الفاصلة بين هذه الدول من اجراء عمليات التحقق من الهوية.

لكن وكما نعلم أنه في السنوات الأخيرة استخدمت عدة دول أوروبية استثناء وأعادت فرض ضوابط حدودية جزئية.

المصدر: موقع تاغ24 اضغط هنا.

للاطلاع على أهم الاخبار والمستجدات تابع صفحتنا على فيسبوك  حماية حدود ألمانيا من اللاجئين حماية حدود ألمانيا من اللاجئين

اترك رد