إمرأة انشأت شبكة دعارة وتجارة بالبشر في ألمانيا

0

عرب ألمانيا – السجن لإمرأة انشأت شبكة دعارة وتجارة بالبشر في ألمانيا

في مدينة درسدن عاصمة ولاية ساكسونيا الألمانية ، يبدو أن هذه الامرأة كانت تحلم ببناء إمبراطورية من بيوت الدعارة وأن تعيش حياة الرفاهية.

تم توجيه أكثر من 40 قضية دعارة وإكراه على ممارستها وتجارة بالبشر للامرأة غابريلا ب. البالغة من العمر 42 عاماً والتي تعود اصولها إلى بلغاريا. و يرافقها في هذه التهم زوجان من بلغاريا أيضاً.

بحسب المدعي العام جان هيل : ” استدرج المتهمون الثلاثة شابات إلى ألمانيا بوعود كاذبة ، ثم أجبروهنّ على ممارسة الدعارة “.

وفي حالة الرفض ، كان هناك عقاب بدني وإكراه جنسي واغتصاب. عملت غابريلا كرئيسة لشبكة الدعارة هذه ، ونظمت الاتصالات بين العملاء والنساء.

المتهمان الآخران بوزيدار ي. البالغ من العمر 32 عاماً ورادكا ت. البالغة من العمر 25 عاماً هما زوجان.

تمكّنت اثنتان من النساء اللواتي يعملن في بيوت الدعارة من الفرار إلى بلغاريا وأبلغتا عن مكان الزوجان.

إمرأة انشأت شبكة دعارة وتجارة بالبشر في ألمانيا

في خريف 2019 تم الكشف عن العصابة وتم العثور على أكثر من 50 عاهرة في ثلاث بيوت دعارة. ثم انتهى المطاف بحبس غابريلا و شركائها.

لكن تم إطلاق سراح Gabriela P من السجن قبل عام من الآن.

وقالت لصحيفة BILD : ” توفي شريكي الذي اتُهم معي أيضاً في السجن عن عمر يناهز 43 عاماً “.

وبحسب المدعي العام ، توفي لأسباب طبيعية وكان عليها أن تعتني بالممتلكات والجنازة.

المصدر : صحيفة بيلد الألمانية ، اضغط هنا

اترك رد