أم و ابنتها تفجران منزلهما لإجبارهما على مغادرته بسبب تأخير الإيجار

0

عرب ألمانيا – أم و ابنتها تفجران منزلهما لإجبارهما على مغادرته بسبب تأخير الإيجار

فجرت امرأتان المنزل الذي تستأجرانه بعد أن علمتا بوصول أفراد من الشرطة والقضاء لإجلائهما قسراً بسبب التأخر في دفع الإيجار.

وكان موظفو تنفيذ الأحكام التابعون لإحدى المحاكم وصلوا برفقة ثلاثة أفراد شرطة، صباح الأربعاء، إلى المنزل الخشبي الإطار لتنفيذ الإجلاء، وقد وقع انفجار لدى وصولهم.

ومن الواضح أن المرأتين كانتا على علم بوصول القوة وأقدمتا على الانتحار، ووفق شواهد الادعاء العام، فقد أحدثت امرأة (67 عامًا) وابنتها (38 عامًا) الانفجار بشكل عمدي، وقد نجت المرأتان، ولكن بإصابات بالغة، فيما كانت إصابات أفراد الشرطة الثلاثة طفيفة.

واضطرت السلطات إلى الإجهاز على جوادين كانت المرأتان أحضرتهما في وقت سابق إلى المنزل الذي دمره الانفجار.

وتفترض قوات الإطفاء أن الانفجار وقع بسبب الغاز، وحملت القوات في وقت لاحق العديد من زجاجات الغاز التي لم تنفجر إلى خارج المنزل.

أم و ابنتها تفجران منزلهما لإجبارهما على مغادرته بسبب تأخير الإيجار

وقال رئيس اللجنة التي شكلتها الشرطة للتحقيق في الواقعة: “ثمة إشارات على أن المرأتين هما من أحدث الانفجار بشكل متعمد عندما ظهر أفراد الشرطة لتنفيذ الإجلاء القسري، ومن المحتمل أنهما كانتا تريدان الانتحار من خلال هذا”.

وقال متحدث باسم الادعاء إنه سيجري التحقيق في القضية بوصفها شروعاً في قتل، نظراً لأن المرأتين خاطرتا بحياة أشخاص غير معنيين من خلال إحداث انفجار كان من تداعياته محاولة انتحار.

وتم نقل المرأتين إلى المستشفى حيث تعانيان إصابات خطيرة، فيما كانت إصابة أفراد الشرطة طفيفة جراء الضوضاء وموجة الضغط الناجمة عن دوي الانفجار، ولم تقع إصابات لموظفي تنفيذ الأحكام. (DPA)

أم و ابنتها تفجران منزلهما لإجبارهما على مغادرته بسبب تأخير الإيجار

اترك رد